بسم الله الرحمن الرحيم

جماعة العدل والإحسان

الرباط-سوق أربعاء الغرب

بلاغ

ضدا على كل الأخلاقيات والقوانين واستمرارا منه في قمع الأصوات الحرة، أقدم المخزن المغربي بقواته القمعية المسخرة والمدربة على أساليب الغدر والاعتداء بكل من مدينتي الرباط وسوق أربعاء الغرب على اختطاف خمسة أعضاء من جماعة العدل والإحسان.

ففي فجر ثاني أيام العيد 01/01/2007، وفي ظروف غامضة وجو قاتم مظلم، أقدمت السلطات القمعية بمدينة سوق أربعاء الغرب في حوالي الساعة الخامسة صباحا على اختطاف أربعة أعضاء من جماعة العدل والّإحسان بالمدينة، دون أي اعتبار لأجواء الفرحة والبهجة التي ينعم فيها المسلمون احتفالا بعيد الأضحى المبارك، ليتم إطلاق سراحهم بعد ظهر نفس اليوم.

أما “أمن” الرباط فلم يترك اليوم الأول للعيد دون أن يحتفل به بأسلوبه العتيق الخاص، فقد اختطف أحد أعضاء الجماعة ليلة 31/01/2006، ولم يطلق سراحه إلا في حدود العاشرة ليلا.

فهل نسي المخزن أن اليوم يوم عيد وفرحة؟ أم هي طريقة جديدة للتعبير عن أجواء العيد في عرف المخزن؟ أم هو شكل جديد للاحتفال برأس سنة جديدة؟…

بتاريح: 11 ذي القعدة 1427

01/01/2007