شبيبة العدل والإحسان

المكتب القطري

الأربعاء 14 ذو القعدة1427

الموافق 06 دجنبر 2006

بيان تضامني مع الفنان أحمد السنوسي- بزيز

من ثنايا كل الشعارات ومحاولات إقناع الرأي العالمي بأن المغرب يعيش مرحلة الانفراجات الحقوقية، تخرج الأمثلة شاخصة لتؤكد استمرار العقليات الانتقائية التي تحارب كل من يخالف منطق التعليمات.

فقضية الفنان المبدع أحمد السنوسي، التي يتابعها كل المغاربة بكثير من الاستغراب، أصبحت تأخذ مناحي خطيرة لم تقف عند حد المنع والحرمان من حق استعمال القاعات العمومية والقنوات الوطنية، بل وصلت إلى حد تهديده بانتزاع الحق في العيش.

تحدث هذه التجاوزات الحقوقية للفنان السنوسي، الذي عُرف بتبني قضايا الشعب المغربي والتعبير عنها، أمام صمت رهيب للمسؤولين وانتشار غير بريء لفن سطحي هزيل مما يبرز عمق التناقض في بلادنا.

إننا نحن، شباب العدل والإحسان، إذ نتتبع هذه المهزلة ونشعر بكل هذه المعاناة نعلن ما يلي:

-1 تضامننا مع الفنان أحمد السنوسي في محنته ودعمنا لمسيرته النضالية لنيل حقوقه كاملة غير منقوصة.

-2 شجبنا كل أساليب التضييق الممارس عليه والتي لا تمت لدولة الحق والقانون بصلة، وتأكيدنا على حقه في الاحتجاج والتعبير بدون تهديده أو إرهابه.

-3 مطالبتنا لكل المسؤولين على الإعلام العمومي وعلى المجال الثقافي بوقف إقصاء كل فنان صادق مع بلده ملتزم بمبادئه، والحد من النزيف الإبداعي والجمالي الذي يعيشه المغرب.

-4 دعوتنا لضرورة رفع يد الوصاية غير النزيهة على إعلام يمول من جيوب شعب محروم من مشاهدة من يعبر حقيقة عن آماله وآلامه.

عن المكتب القطري لشبيبة العدل والإحسان

الكاتب العام

حــسن بنـــاجح

الهاتف: 061230956

[email protected]