أجلت المحكمة الابتدائية بشفشاون النظر في قضية خمسة أعضاء من جماعة العدل والإحسان، هم السادة: السعيد الحداد، امفضل أزماط، أسامة حمودان، أحمد أجليان ومصطفى النبخوت، إلى يوم 14/12/ 2006.

وابتدأت سلسلة المحاكمات بشفشاون ضد أعضاء جماعة العدل والإحسان بتاريخ 09/11/2006، حيث اتهم فيها الأعضاء بعقد تجمعات دون ترخيص، وقد أضيفت للأخ السعيد الحداد تهمة توزيع منشورات.

وما زالت بيوت أعضاء الجماعة تحت الحصار المخزني لحد الساعة.

فحسبنا الله ونعم الوكيل.