على غرار التأجيل السابق الذي صدر في حق أعضاء الجماعة- السادة سعيد الحداد، وامفضل أزماط، ومصطفى النبخوت- أجلت المحكمة الابتدائية بشفشاون يوم الخميس 30/11/2006 النظر في ملف عضوين آخرين من جماعة العدل والإحسان، ويتعلق الأمر بالأخوين: السيد أحمد أجليان والسيد أسامة حمودان، وقد حددت تاريخ الجلسة المقبلة، للنظر في ملف الأعضاء الخمسة، يوم 07/12/2006.

يذكر أن هذه الانتهاكات تندرج في إطار الحملة الشعواء التي تشنها السلطات المخزنية على أعضاء جماعة العدل والإحسان تحت تهم واهية وباطلة.