بمنطق التعليمات العليا، وعبر مكالمة هاتفية، تعرض السيد هشام ديدي الهواري العضو بجماعة العدل والإحسان، والموظف التقني المشرف على نظام الإعلاميات وامتحان نيل رخصة السياقة  الممكنن- بمركز تسجيل السيارات بفاس، إلى نقل تعسفي من هذه المصلحة إلى مندوبية التجهيز والنقل بفاس ..

وللإشارة فإن المندوب قد صرح للموظفين -تحت ضغط الاستغراب والاستفسار- بأن قرار التنقيل جاء نتيجة ضغوطات وتعليمات من جهات عليا، وأن السبب الرئيسي هو الانتماء لجماعة العدل والإحسان.