قررت المحكمة الابتدائية بمدينة الناظور يوم الخميس 02 نونبر 2006 تأجيل محاكمة 83 عضوا من جماعة العدل والإحسان من مدينة زايو، حيث حدد موعد الجلسة الثالثة للمحاكمة يوم الإثنين 30 نونبر 2006، ويتابع الأعضاء بتهمة عقد تجمعات عمومية دون سابق تصريح بعد اقتحام بيت السيد فريد زروال واعتقال 88 عضوا من الجماعة واستنطاقهم لساعات طويلة وتشميع بيت السيد زروال وتشريد عائلته منذ 15 يونيو 2006.

كما قررت نفس المحكمة وفي نفس اليوم تأجيل محاكمة السيد جمال بوطيبي بتهمة كسر أختام موضوعة بأمر من السلطة العامة والمشاركة في تجمهر غير مسلح وعقد تجمع عمومي بدون الحصول على إذن مسبق من السلطة العامة، حيث حدد موعد الجلسة الرابعة للمحاكمة في نفس تاريخ المحاكمة السابقة 30 نونبر 2006.

وتأتي هذه المتابعة بعد أن قام أذناب المخزن بمداهمات منزل الأخ جمال بوطيبي يوم الأربعاء 7 يونيو 2006 على الساعة العاشرة والنصف ليلا واعتقلت 24 أخا، ليتم إطلاق سراحهم فجر يوم الخميس 8 يونيو 2006، ثم عاودت اعتقاله من بيته وتشميع البيت وتشريد أسرته واعتقال 40 أخا من أمام البيت جاءوا لمؤازرته بعد معرفة الخبر، ليتم إطلاق سراحهم جميعا مساء نفس اليوم باستثناء صاحب البيت جمال بوطيبي الذي دام اعتقاله حوالي 52 ساعة منذ يوم الإثنين 12 يونيو 2006 حيث أحيل يوم الأربعاء 14 يونيو 2006 على وكيل الملك لدى المحكمة الابتدائية حيث تقرر متابعته.

“ويمكرون ويمكر الله والله خير الماكرين”.