ضدا على كل الشعارات المبشرة بعهد جديد يتمتع فيه المغاربة بحقوقهم التي يخولها لهم دستور البلاد، وضدا على المواقف الرسمية المتأسفة على ماضي الانتهاكات والتسلط على رقاب العباد !!أقدمت السلطات المخزنية بعمالة إقليم تازة على منع السيد محمد بلاري من تجديد رخصة التقة لقيادة سيارة الأجرة رغم استفائه لجميع الشروط، مما دفعه إلى تقديم “ملتمس إرجاع حق مهضوم” إلى عامل الإقليم لكن دون جدوى.

وقد تكرر الأمر مع السيد رشيد القريشي، والسبب دائما هو الانتماء لجماعة العدل والإحسان.