قررت المحكمة الابتدائية ببركان يوم الخميس 28 شتنبر 2006 تأجيل محاكمة ثلاثة أعضاء من جماعة العدل والإحسان بمدينة بركان التي تبعد حوالي 60 كلم عن مدينة وجدة، بتهمة عقد تجمع عمومي بدون سابق تصريح، ملف جنحي عدد : 1965/06, وهم السادة : السيد حاجي عبد الحكيم, والسيد عبد الصمد مكاوي – اللذين يتابعان كذلك أمام نفس المحكمة وبنفس التهمة في محاكمة ثانية، والسيد امبارك الكمري.

وقد حدد موعد الجلسة الثانية للمحاكمة في يوم الإثنين 16 نونبر 2006 بالمحكمة الابتدائية ببركان.

وللتذكير فهذه المتابعات تأتي عقب تطويق واقتحام القوات المخزنية لأحد البيوت يوم السبت 2 شتنبر 2006، حيث كان يعقد مجلس تربوي – مجلس النصيحة الذي دأبت الجماعة على تنظيمه منذ ثمان سنوات وتم اعتقال أزيد من 26 عضوا من الجماعة، واقتيادهم إلى مخافر الشرطة حيث تعرضوا للاستنطاق ، ولم يتم الإفراج عنهم إلا في ساعات متأخرة من الليل.

وتشهد نفس المحكمة يوم الخميس 05 أكتوبر 2006 محاكمة تسعة أعضاء من الجماعة بنفس التهمة.

“ويمكرون ويمكر الله والله خير الماكرين”.

فحسبنا الله ونعم الوكيل.