في سياق ما تتعرض له جماعة العدل والإحسان من مضايقات واستفزازات مخزنية يمثل الفنان رشيد غلام والسيد محمد الشافعي أمام المحكمة الابتدائية بالبيضاء يوم الجمعة 29 شتنبر 2006 على الساعة التاسعة صباحا صحبة أخوين آخرين هما عبد العزيز المغاري وعبد الله المغاري بتهمة عقد تجمعات غير مرخص لها.

هذا وتجدر الإشارة إلى أن هذه الجلسة تعتبر الثانية بعد الجلسة الأولى التي عقدت يوم الجمعة 15 شتنبر 2006، والتي عرفت مجموعة من الخروقات، أبرزها خرق مبدأ علنية الجلسة بمنع المواطنين وأنصار الجماعة من دخول المحكمة لمساندة المتابعين، كما تميزت الجلسة بحضور قوي للدفاع الذي بلغ 50 محاميا.

وجدير بالذكر أن مجلس النصيحة تم منعه مرات عديدة وبالعنف كما تم اعتقال الأخ غلام وصاحب المنزل.

وتأتي هذه المتابعة القضائية في سياق الحصار المضروب على الأنشطة الثقافية والإبداعات الفنية للفنان رشيد غلام.