أقدم قائد مقاطعة الحمام بقبائل آيت سكوكو بمريرت إقليم خنيفرة صباح يوم الجمعة 15 شتنبر 2006 على اقتحام مقر جمعية جبل عوام بقرية تيغزى العمالية المتاخمة لمناجم جبل عوام، وذلك حينما كانت الجمعية بصدد نشاط طبي يهم فحص وقياس وتصحيح النظر لفائدة سكان المنطقة بتنسيق مع مجلس دار الشباب بمريرت.

فبينما كان مئات المواطنين يتوافدون على مقر النشاط للاستفادة من هذا النشاط الاجتماعي إذا بهم يفاجؤون، في حدود الساعة العاشرة والنصف صباحا، بقائد المنطقة مرفوقا بخليفته والقائد المحلي للدرك وأفراد من القوات المساعدة وعناصر من جهاز الأمن السري يقتحمون مقر الجمعية مهددين الطاقمين الطبي والإداري. وقد أمر القائد بالوقف الفوري لهذا النشاط بحجة تلقيه تعليمات عليا-لأن الجمعية حسب قوله مقربة من جماعة العدل والإحسان- مما خلف جوا من الاستياء والتذمر والاستغراب لدى عموم السكان.

يذكر أن نفس رجال السلطة حاولوا عبثا خلال شهر غشت الماضي منع حفل للختان أقامته الجمعية بتنسيق مع الجماعة القروية للحمام.