نصرة للشعب الفلسطيني البطل و المقاومة اللبنانية الصامدة، وتفاعلا مع التطورات القائمة على أرض فلسطين ولبنان المجاهدة؛ نظمت جماعة العدل و الإحسان بمدينة تمارة وقفة تضامنية حاشدة بعد صلاة الجمعة11 غشت 2006. تم خلالها التنديد بالعدوان الصهيوني الغاشم على غزة ولبنان؛ كما رفعت شعارات مؤيدة لخط المقاومة ومدينة لصمت الحكام المتواطئين. وفي الختام تليت سورة الفاتحة على أرواح الشهداء والدعاء للمقاومة بالنصر القريب.

و في نفس اليوم، أي الجمعة 11 غشت 2006، نظمت العدل و الإحسان بمدينة أكادير وقفة أمام مسجد سوق الأحد نصرة للشعبين الفلسطيني واللبناني، وذلك بعد أن نظمت في وقت سابق وقفات تضامنية أمام مسجد المحسنين ومسجد السنة بحي الخيام(الجمعة 4 غشت 2006)