بسم الله الرحمن الرحيم

جماعة العدل والإحسان

الفنيدق

بيان

في سياق الحملة الشرسة التي تقودها السلطات المخزنية ضد أعضاء جماعة العدل والإحسان، من إغلاق للبيوت ومنع للمجالس وترويع للأبناء والأزواج والتضييق على الأرزاق. أقدمت سلطات مدينة المضيق – وفي سابقة من نوعها – على اعتقال الأخ أحمد الإدريسي أحد أعضاء الجماعة من داخل عمالة المضيق بعدما انهال عليه أعوانها بالضرب المبرح لأنه طالب بجواز سفر زوجه، ولم تسلم من الأذى حتى زوجه وابنته ذات التسع سنوات.

أحمد الإدريسي متابع في حالة اعتقال بتهمة لم تحددها النيابة العامة للمحكمة الابتدائية بتطوان بعد، رغم تقديمه أمامها صبيحة الأربعاء 9 غشت 2006.

إننا في جماعة العدل والإحسان إذ ندين هذه الأعمال التعسفية واللامسؤولة من قبل السلطة وأعوانها، نجدد دعوتنا لكل الفضلاء والشرفاء من أجل الوقوف صفا واحدا في وجه هذه الانتهاكات الجسيمة التي تمس بحقوق الإنسان المغربي وكرامته.