صور الوقفات

نظمت جماعة العدل والإحسان يوم الجمعة 9 رجب 1427 الموافق ل 4 غشت 2006 وقفات مسجدية بالعديد من المدن والمناطق المغربية تضامنا مع الشعبين اللبناني والفلسطيني. كان ذلك في كل من خريبكة والناظور والحسيمة وبن سليمان وبوعرفة وتمدرارة وتارجيست والجديدة وأسفي وسيدي بنور واليوسفية وأزمور وسلا والبيضاء (المعاريف، البرنوصي، الألفة، تماريس …)وتاوريرت وبركان والخميسات… حيث شارك الآلاف من المواطنين بعد صلاة الجمعة في تلك الوقفات منددين بالغطرسة الصهيونية بمباركة وقيادة أمريكا، ومحتجين على تخاذل الحكام العرب، ومطالبين بالوقف الفوري لهذه الهجمة الشرسة، التي ذهب ضحيتها العديد من المدنيين العزل. كما كانت هذه الوقفات مناسبة لتوجيه تحية إجلال وإكبار للمقاومة على صمودها وللشعب اللبناني برمته على وحدته وتعاونه. تم التعبير عن تلك المواقف من خلال شعارات مسموعة ومكتوبة، ومن خلال كلمات وبيانات. وقد اختتمت كل هذه الوقفات بالتوجه لله عز وجل من أجل نصرة الشعبين الفلسطيني واللبناني، والانتقام من المستكبرين المفسدين في الأرض.

نشير إلى أن جماعة العدل والإحسان شرعت في تنظيم هذه الوقفات منذ بداية العدوان الصهيوني على لبنان. كما نشير إلى أن بعض المبادرات التضامنية عرفت حصارا وتطويقا من مختلف قوات الأمن، كما هو الحال بمدينة سلا، حيث دعا أعضاء جماعة العدل والإحسان بتنسيق مع مجموعة من الفاعلين السياسيين والحقوقيين والجمعويين إلى وقفة تضامنية مع فلسطين ولبنان قرب مقر بريد المغرب تابريكت يوم 03/08/2006، وذلك بعد المنع الذي طال الوقفة السابقة التي نظمت بساحة باب الخميس الأسبوع الماضي، إلا أن هذه الأخيرة عرفت هي أيضا حصارا مخزنيا شاركت فيه مختلف القوات البوليسية. وهناك مبادرات أخرى عرفت منعا تعسفيا رغم القيام بكل الإجراءات القانونية المطلوبة؛ كما هو الحال بالحسيمة، حيث تقدمت جماعة العدل والإحسان وحزب البديل الحضاري بطلب تنظيم مسيرة شعبية يوم 06/08/2006 على الساعة العاشرة صباحا لكن السلطات المحلية رفضت الطلب. فحسبنا الله ونعم الوكيل.