أجلت المحكمة الابتدائية بمدينة قصبة تادلة النظر في قضية ثلاثة أعضاء من جماعة العدل والإحسان للنظر والمداولة إلى 27/07/2006، وذلك بعد الاستماع إليهم وإلى مرافعات السادة المحامين، بالإضافة إلى ممثل الجمعية المغربية لحقوق الإنسان فرع قصبة تادلة.

وقد تميزت هذه المحاكمة بحضور لافت لأعضاء الجماعة وأنصارها بقصبة تادلة في تعبير حضاري عن مساندتهم لإخوانهم المُتَابعين.

يذكر أن الإخوة الثلاثة كانوا قد توبعوا قضائيا من طرف السلطات المحلية بالمدينة بتهمة “عقد تجمعات عمومية بدون تصريح”، بعد أن اعتقلوا من مجلس النصيحة من بين 80 عضوا في جماعة العدل والإحسان بقصبة تادلة.

وفي نفس السياق قررت المحكمة الابتدائية بسطات يوم الأربعاء 19 يوليوز تأجيل النظر في محاكمة السيد العربي العرظاوي إلى غاية 13 شتنبر 2006. وتجدر الإشارة أن وكيل الملك قرر متابعة المذكور أعلاه بتهمة عقد تجمع عمومي بدون تصريح بعد اعتقاله إثر انعقاد مجلس أخوات الآخرة ببيته.