حاصرت قوات الأمن بمختلف أنواعها، يوم الجمعة 7 يوليوز 2006 على الساعة التاسعة وخمسون دقيقة ليلا، بحي السلام بمدينة ابن سليمان، بيت النصيحة. وتعاملت بعنف مع صاحب البيت ذ. عبد الإله نجام، واعتقلته رفقة ثلاثة أعضاء من العدل والإحسان (محمد هوبيزي والمحجوب حداد ومحمد الزياني)، ولم يطلق سراحهم إلا بعد ساعات من الاعتقال.