بسم الله الرحمن الر حيم

وصلى الله وسلم وبارك على سيدنا محمد وآله وصحبه وإخوانه وحزبه

جماعة العدل والإحسان

الخميسات

بيان إلى الرأي العام

في خطوة تصعيدية جديدة وبأسلوب همجي، أقدمت القوات المخزنية بمختلف أنواعها بمدينة الخميسات ليلة الجمعة 03 جمادى الثانية 1427 الموافق 30 يونيو 2006 على الساعة العاشرة ليلا بالهجوم على مجلس للنصيحة، وهو مجلس ذكر لله وتدارس لكتابه العزيز، حيث تم اقتحام البيت بشكل هستيري أثار الرعب والهلع في نفوس النساء والأطفال والجيران.

و تم اعتقال 26 عضوا من داخل البيت و12 آخرين كانوا في طريقهم للمجلس، كما تم الاعتداء على أحد الإخوة ركلا من طرف أحد زبانية المخزن بالعمالة. ومما يثير العجب والاستغراب حجز كل المصاحف الموجودة بالبيت وعدة كتب أخرى. وتم اقتياد الإخوة المعتقلين على متن سيارات الأمن إلى مخفر الشرطة حيث تم استنطاقهم وتحرير محضر لكل واحد منهم ليتم إطلاق سراحهم على الساعة الرابعة صباحا.

وإذ نخبر الرأي العام بجديد حماقات المخزن في بلدنا الحبيب، المتجلية في اقتحام البيوت وترويع أصحابها دون مبرر أو مسوغ قانوني فإننا نعلن ما يلي:

– استنكارنا واستهجاننا لهذا السلوك الذي لا يمت لدولة الحق والقانون بصلة.

– تشبتنا بحقنا في عقد اجتماعاتنا التربوية والدعوية.

– دعوتنا كل الهيئات السياسية والحقوقية والنقابية والجمعوية تحمل كامل مسؤولياتها أمام هذا الوضع الخطير.

وأخيرا نتوجه إلى المولى جل وعلا أن يحكم بيننا وبين القوم الظالمين “قل رب احكم بالحق وربنا الرحمن المستعان على ما تصفون”.

وحرر بالخميسات في الجمعة 03جمادى الثانية 1427

الموافق 30 يونيو 2006