اعتقلت السلطة ليلة الأربعاء 14 يونيو 2006 بمدينة بوعرفة 45 عضوا من جماعة العدل والإحسان كانوا في مجلس النصيحة.

   كما نشير إلى أن وكيل الملك بالمحكمة الابتدائية بمدينة وجدة قرر يوم الثلاثاء 13 يونيو 2006 متابعة الأستاذ عبادي عضو مجلس الإرشاد و3 من أعضاء الجماعة، وحدد جلسة المحاكمة في يوم 29 يونيو 2006.

   كما أقدمت السلطة في نفس اليوم، أي الثلاثاء 13 يونيو 2006، بمدينة سلا على اقتحام أحد لقاءات جماعة العدل والإحسان واعتقال 6 أعضاء.

   من المعلوم أن السلطة المخزنية تقدم منذ حوالي شهر على مداهمات للبيوت واعتقالات تعسفية في صفوف جماعة العدل والإحسان، وذلك بوتيرة شبه يومية في خرق سافر لكل الأعراف والقوانين، وانتهاك واضح فاضح لكل الأحكام القضائية التي أقرت شرعية الجماعة وقانونيتها.

   وإلى حدود كتابة هذه السطور (12 ليلا) ما يزال معتقلو مدينة بوعرفة في مخافر الشرطة.