مرة أخرى وبشكل غير مفهوم وبطريقة باتت ممجوجة، أقدمت السلطات المحلية يومه الثلاثاء 13 يونيو 2006 بمدينة سلا في حدود الساعة 16:00 على اقتحام أحد لقاءات جماعة العدل والإحسان واعتقلت 6 أعضاء، من بينهم الأستاذ علي تيزنت وعدد من المسؤولين بالمدينة، ولا يزالون رهن إلى الاعتقال إلى حدود كتابة هذه السطور (الساعة 18:30).

يذكر أن السلطة المخزنية قامت طيلة شهر بحملة من المداهمات والاعتقالات في صفوف جماعة العدل والإحسان، وذلك بوتيرة شبه يومية متجاوزة كل الإجراءات القانونية الملزمة، وضدا على كل الأحكام القضائية التي أقرت بشرعية الجماعة وقانونيتها.