أسبوعية “المشعل”

الدار البيضاء في: 09/05/2006

بلاغ صحفي

محكمة الاستئناف تؤيد الحكم الابتدائي

   أصدرت محكمة الاستئناف بالدار البيضاء صباح اليوم 09/05/2009 حكمها على مدير أسبوعية “المشعل” إدريس شحتان بإدانته سنة سجنا موقوف التنفيذ وغرامة مالية قدرها 100 ألف درهم وتكون بذلك قد أيدت الحكم الابتدائي الصادر في 30 يونيو 2005 على خلفية تهمة الإساءة لرئيس دولة أجنبية طبقا للفصل 52 من قانون الصحافة، متحدية بذلك كل الخروقات التي شابت المحاكمة حيث لم تكلف النيابة العامة عناء نفسها إحضار شكاية الرئيس الجزائري أو من يمثله طبقا للفصلين 71 و52 من قانون الصحافة، وبذلك تكون الدولة المغربية قد نصبت نفسها طرفا مدنيا في الدفاع عن الرئيس الجزائري وهو ما يعتبر خرقا للمحاكمة العادلة كما طالبت بذلك هيأة الدفاع التي انسحبت أثناء آخر مرافعة إن لم يتضمن ملف المتابعة الوثيقة المذكورة.

   إذن في الوقت الذي أعلن فيه الرئيس الجزائري مؤخرا عفوه عن جميع الصحفيين الجزائريين الذين أساؤوا إليه في قلب الجزائر، ومنهم من توبع بنفس التهمة التي توبع بها مدير “المشعل” إدريس شحتان بالمغرب، وحظوا بالعفو، تتفضل محكمتنا الموقرة بإدانة صحفي مغربي لأنه أساء للرئيس الجزائري من قلب المغرب.

   وحسب ما عبرت عنه هيئة دفاع المشعل فإن منطوق الحكم الاستئنافي جانب الصواب فيما قضى به واعتبرت أن موقفها السابق من حيث انسحابها يؤكد فعلا تخوفها وعدم مشاركتها في هذه اللعبة الخارقة لأبسط حقوق الدفاع وأبسط شروط المحاكمة العادلة والمنصفة طبقا للقوانين المحلية وجل ما تحرص عليه المواثيق الدولية والصكوك الأممية والتي صادق عليها المغرب، وتستغرب هيئة الدفاع جرأة القضاء المغربي في خرقه لتلك القوانين وتلك المواثيق في عهد ما يسمى بدولة الحق والقانون المرفوعة كشعار يفتقد لأبسط المقومات الواقعية خاصة والصحافة العالمية والمغربية تحتفل بذكرى اليوم العالمي للصحافة. هدية أخرى تمنح للصحفيين حرصت الدوائر المسؤولة على أن تزف بها للصحافة ورجالتها بالمغرب.

   هيئة الدفاع

   – محمد أجرى

   – سعيد بن حماني

   – طارق السباعي

   – حسن النوري

   – محمد الموساوي