نظمت جماعة العدل والإحسان بمنطقة الدروة ما بين 10 و15 ماي 2006 أياما تواصلية تعريفية بالجماعة تحت شعار قوله تعالى: “وجعلناكم شعوبا وقبائل لتعارفوا”. وقد عرفت هذه الأيام إقبالا كبيرا وتجاوبا مع مختلف فئات الشعب، بحيث فاق عدد زوار الأروقة ألفي (2000) زائر وزائرة، رغم المضايقات المخزنية التي تعرض لها النشاط، حيث كان الجهاز المخزني يرهب ويتوعد كل من يقترب من مقر الجماعة، وتم رشق المقر بالحجارة.

   تم افتتاح الأروقة ابتداء من يوم الأربعاء عاشر ماي 2006 إلى يوم الأحد 14 ماي 2006، وكان عدد الأروقة خمسة وهي:

   ” رواق تعريفي بالأستاذ المرشد عبد السلام ياسين مرشد الجماعة.

   ” رواق مؤسسة الدائرة السياسية

   ” رواق خاص بالطفولة.

   ” رواق خاص بالقطاع النسائي.

   ” رواق حول محطات في تاريخ الجماعة.

   وقد واكب كل رواق فريق للتواصل تولى شرح مضامين المواد المعروضة فيه، وقد رافق هذه الأروقة ندوة مفتوحة حول الجماعة مع صبيحة للأطفال يوم الأحد صباحا حضرها حوالي أربعمائة طفل وطفلة.

   خلال هذه الأيام التعريفية وقد تم توزيع أقراص مدمجة ومطويات تعرِّف بالجماعة على ساكنة وفعاليات وأطر المنطقة.

   وختمت هذه الأيام بحفل ختامي توجه فيه بعض أعضاء هذه المنطقة بكلمات شكر لله تعالى كما أثنوا على كل اللجان التنظيمية والتواصلية التي أشرفت على إنجاح هذه الأيام.