زار وفد من جماعة العدل والإحسان بطاطا الفرع المحلي للجمعية الوطنية لحملة الشهادات المعطلين بطاطا الذين يخوضون اعتصاما مفتوحا يوم 19/05/2006.

وألقى كاتب الفرع لجمعية حملة الشهادات المعطلين كلمة أشاد فيها بهذه المبادرة غير المسبوقة ونوه بتضامن فرع جماعة العدل الإحسان بطاطا ومؤازرتها لكل النضالات المشروعة التي تهدف إلى إحقاق الحق وإزهاق الباطل. كما ألقى أحد مسؤولي الجماعة بطاطا كلمة عبر فيها عن مشاعر التقدير والاحترام للمشوار النضالي الحافل للفرع المحلي للجمعية، وذكر بالتضامن الدائم للجماعة محليا ووطنيا مع كل المحطات النضالية التي يخوضها كل الغيورين على كرامة وحرية هذا الشعب الأبي، وأشار أن هذه المبادرة الرمزية ما هي إلا عربون تضامن ومؤازرة مع المعتصمين حتى انتزاع حقهم الدستوري المشروع في الكرامة والحرية والشغل وحق إطارهم في التنظيم القانوني.

وثمن جميع المعتصمين في ارتساما تهم هذه الزيارة التضامنية شاكرين للجماعة مساندتها ومؤازرتها لهم خاصة في هذه الظرفية الحساسة من نضالهم.

والجدير بالذكر أن الفرع المحلي للجمعية الوطنية لحملة الشهادات المعطلين بطاطا خاض سلسلة من النضالات بأشكال متعددة من وقفات واعتصامات مفتوحة ومسيرة صامتة وبيانات…

ونشير أيضا أنه في يوم الجمعة 19/05/2006 توصل 13 معتصما باستدعاءات من وكيل الملك لإشعارهم بالمتابعة بتهمة التماس الإحسان العمومي لأن المعتصمين يتلقون الدعم من المتضامنين معهم في اعتصامهم المفتوح ولو كان هذا “الإحسان العمومي المزعوم” قارورة ماء وأكسرة الخبر وبعض الطعام.