نظمت جماعة العدل والإحسان، بجهة “جميلة” خلال الفترة الممتدة بين 14 و19 أبريل 2006، أبوابا مفتوحة تحت شعار “جماعة العدل والإحسان انفتاح نحو مرحلة جديدة”، وقد حضر هذه الأيام جميع شرائح ساكنة المنطقة من أطر وموظفين وطلبة وتلاميذ من كلا الجنسين، وعرفت إقبالا ونجاحا كبيرين فاقا كل التصورات  بفضل الله تعالى-.

   وتندرج هذه الأبواب ضمن الأنشطة التواصلية التي ما فتئت الجماعة تنظمها للتعريف بمشروعها المجتمعي رغم ظروف الحصار والتعتيم الإعلامي الممنهج.

   وقد تميزت فقرات هذه الأيام التعريفية بالغنى والتنوع فكان من أبرز محطاتها ندوة المرأة بين العدل والإحسان، ومحاضرة المشروع المجتمعي لجماعة العدل والإحسان ولقاءان مفتوحان مع أطر الجماعة بالمنطقة، لتختم بليلة مشهودة أحيتها فرقة الرضوان وتخللتها كلمة جامعة لأحد أطر الجماعة.

   كما واكب هذه الأيام مجموعة من الأروقة تبرز تطور الجماعة الكبير على كافة المستويات التربوية والسياسية والدعوية والتعليمية والاجتماعية.