نظمت جماعة العدل و الإحسان فرع مراكش بتنسيق مع فرعي حركة التوحيد و الإصلاح و الحركة من أجل الأمة بمدينة مراكش، وقفة احتجاجية على الحملة الإعلامية المشينة التي شنتها مجموعة من الصحف الدنمركية و الغربية على شخص الحبيب المصطفى صلى الله عليه وسلم، وذلك يومه السبت 12 محرم الحرام 1427 الموافق ل 11 فبراير 2006 بعد صلاة العصر أمام مسجد الكتبية، وقد عرفت الوقفة حضورا مكثفا لأبناء مراكش الأبية، حيث بلغت المشاركة ما يفوق السبعة آلاف مشارك، و قد ردد الحضور بصوت واحد شعارات تدل على مدى محبتهم و تعلقهم بشخصه الكريم صلى عليه وسلم و استنكارهم في نفس الآن لهذه الهجمة الشرسة، واسترخاصهم للدماء و المهج في سبيل الدفاع عن الحرمات، وقد ختمت الوقفة بتلاوة بيان موجه إلى الرأي العام، ثم بالدعاء و التوجه إلى الله لنصرة الإسلام و المسلمين.