بسم الله الرحمن الرحيم

وصلى الله وسلم وبارك على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه وإخوانه وحزبه

جماعة العدل والإحسان

الدائرة السياسية

الأمانة العامة

بيان تضامني

تداولت وسائل الإعلام مؤخرا خبر إطلاع الرئيس الأمريكي “جورج بوش” رئيس الوزراء البريطاني “طوني بلير” على خطة تستهدف قصف قناة الجزيرة.

ونحن إن نستغرب لهذا الأسلوب في التعامل مع الإعلام الحر، وقناة الجزيرة مثال له، والمستنكر شرعا وقانونا وعرفا نعلن ما يلي:

1- تضامننا مع قناة الجزيرة وصحافييها والعاملين بها، وفي مقدمتهم تيسير العلوني وسامي الحاج.

2- مطالبتنا بفتح تحقيق نزيه في أقرب الآجال لتجلية الحقيقة كلها بما في ذلك ما وقع من قصف لمكتبي الجزيرة في بغداد وكابل.

3- استنكارنا لأساليب التضييق التي تستهدف حرية الصحافة وتعيق عملها.

4- مناشدتنا كل أحرار العالم للتكتل دفاعا عن الحرية وعن عالم يسوده السلم والمساواة.

حرر بالرباط في 20 شوال 1426هـ الموافق لـ23 نونبر 2005

الأمانة العامة