من المنتظر أن تشرف الهيئة الإسلامية الكاتالونية، بالتعاون مع فرع منظمة اليونسكو بإقليم كاتالونيا بإسبانيا، على تنظيم “مؤتمر المرأة المسلمة في الغرب وفي كاتالونيا”، وذلك في الفترة من 27 إلى 29 أكتوبر المقبل. وحسب بيان صادر عن اللجنة المنظمة فإن هذا المؤتمر سيكون ردا على من يعتبر “أن الإسلام يقمع المرأة” و”أن التغريب هو الوسيلة المثلى من أجل تحريرها”.

وفي اتصال هاتفي مع الأستاذة ندية ياسين، التي وُجهت لها الدعوة للمشاركة في هذا المؤتمر، أكدت توصلها بالدعوة، واستعدادها المبدئي للمشاركة في كل حوار مسؤول ونقاش جدي يخدم قضايا الإسلام والمسلمين؛ لكنها استبعدت إمكانية حضورها في المؤتمر بسبب منعها من حقها الطبيعي في السفر ومغادرة التراب الوطني.

جدير بالذكر أن الأستاذة ندية ياسين سبق وأن مُنعت في يونيو الماضي من مغادرة المغرب للمشاركة في ندوات من تنظيم المنتدى الاجتماعي المتوسطي، وذلك بسبب متابعتها في حالة سراح آنذاك على إثر حوارها الشهير بالأسبوعية الجديدة.