المحاضن التربوية لجماعة العدل و الإحسان

الإسم : علي

البلد : المغرب

سؤال:

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

ماهي أسماء و أنواع المحاضن التربوية التي تقيمها جماعة العدل والإحسان ؟ وما دور كل واحد منها في تربية الفرد وصياغة شخصيته الإيمانية ؟

جواب:

بسم الله الرحمان الرحيم

أخي الفاضل جماعة العدل ولإحسان كباقي الجماعات الإسلامية تهتم اهتماما كبيرا بالمحاضن التربوية، ما كان منها متاحا تستغله، وماكان ممكنا تتيحه للاستغلال؛ لكن جماعة العدل والإحسان تولي هذه المحاضن واسعا من الاهتمام، إذ تجعلها على رأس أولويات وسائلها في التربية والتأهيل، تخصص لذلك وقتا رحبا وتنتدب له صفوة الأعضاء من مسؤوليها، أليست هي القائلة على لسان مرشدها التربية أولا ووسطا وأخيرا، هي الأس واللباب والقبلة والمحراب وهي الباب من جلسات تربوية تجمع أفراد الأسرة الدعوية في محضن مبيتي للوعظ بالرقائق والقيام في ثلث السحر واستطلاع أخبار الغيب والتذكير بالحد الأدنى من عمل يوم المومن وليلته. ثم هناك مجلس آخر هو مجلس النصيحة يضم متطوعين من ذوي الهمم المتوتبة الواعدة يجتمعون على تلاوة القرآن ومدارسته نظرا في الآيات وتدبرا لا تفسيرا؛ كما يجتمعون على التفقه في الدين إسلاما وإيمانا وإحسانا لينذروا أنفسهم قبل أن ينذروا قومهم إذا رجعوا إليهم لعلهم يحذرون؛ وهو أيضا مجلس ذكر ومذاكرة ومجلس مواساة فلا اعتبار للمراتب التنظيمية، إذ الفرص متكافئة، للجميع مواتية؛ ومجلس مواساة ومؤانسة وتعاون على البر وتواص بالحق والصبر وتنافس في الخير، مجلس توزع فيه الأرزاق المعنوية وهو صورة مصغرة للرباط المميز بطول فضائه الزماني والمكاني اللذان يسعان ويستوعبان ثلة من صفوة أهل الإقبال والرغبة في الله وما عنده، يجتمعون على ما ذكرنا من فضائل مجلس النصيحة ووسائله يؤصل عملهم ويمكنه من ناصية المشروعية قوله تعالى “واصبر نفسك مع الذين يدعون ربهم بالغداة والعشي يريدون وجهه” وقوله صلى الله عليه وسلم “ما اجتمع قوم في بيت من بيوت الله يتلون كتاب الله ( في رواية يذكرون الله ) إلا حفتهم الملائكة وغشيتهم الرحمة ونزلت عليهم السكينة وذكرهم الله فيمن عنده” كما يؤصل لذلك فعل أهل الصفة الذين كانوا يرابطون في المسجد انتظارا للصلاة بعد الصلاة فذلكم الرباط كما قال المعلم الأعظم صلى الله عليه وسلم، أهل صفة وصفاء متصافين في الله صفوفهم متراصة بين يدي أن ينادى عليهم لجهاد فإذا هم حضور شهود في الصفوف الأولى من الجنود، فعائد إلى الله أو إلى بيت الله يعود. لو كان لنا خيار لكان رباطنا في المسجد ولكن لاخيار مع وجود من يخرب بيوت الله ومن يجعلها ضرارا مفرغة من كل ما كانت تضطلع به في عصر الأنوار من الأدوار، آخر ما نؤصل به لرباطاتنا اعتكاف رسول الله صلى الله عليه وسلم في رمضان، ولهذا ندبنا كما ندبنا لاغتنام صفوة الأوقات وما يتاح في أيام الله ولياليه من مناسبات تعرضا للنفحات والرحمات على السنن( بالفتح )ذاته والسنن( بالضم ) عينها. تقترح جماعة العدل والإحسان محاضن أخرى من جنس تلك التي ذكرنا على ذوي الهمم العالية أن تلتحق بها وتلحقها بها مجلس لتلاوة القرآن حق تلاوته وحفظه، مجلس للحديث وفقه اللغة، مجلس لذكر الله والصلاة على رسول الله صلى الله عليه وسلم دون أن ننسى ما للمخيمات والمعسكرات والزيارات الحاشدة والاستزارات من دور في تمتين الروابط والتذكير بالثوابت وتوحيد التصور وشحد العزائم .

الإسم : خالد المختار

البلد : المغرب

المهنة: تقني

سؤال:

ماهي أفضل النيات التي يستحضرها العبد وهو يحضر مجالس الإيمان والذكر ؟

جواب:

أما النيات التي ينبغي أن تحصى عددا وأن لا نغادر منها أحدا في مثل هذه المناسبات فهي نية إرادة وجه الله أساسا فهي أم النيات “يدعون ربهم بالغداة والعشي يريدون وجهه” وأيضا نية الهجرة إلى الله ورسوله من هوس العالم وضوضاء المدنية والسوء الأمارة ووسوسة الشيطان “لا هجرة بعد الفتح ولكن جهاد ونية” ومع خلوص النية جهاد ومجاهدة للنفس حملا لها على ما تكره من الحق وتعنيفا لها لتستجيب لجادة الصواب. ونية أخرى هي التفقه في الدين، ورابعة جامعة تعميق معاني الصحبة ونشدان الإحسان وتحقيق دستور المحبة والتعاون على يوم المومن وليلته .

الاسم: عبد الرحمان

البلد:المغرب

سؤال:

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

حياكم الله سيدي منير الركراكي ، فكما تعلمون سيدي الفاضل فإن مجالس الخير تتعدد أسمائها ومواضيعها، خاصة ومشروع الحركة الإسلامية لإحياء هذه الأمة متشعب وشاسع، لذلك يتسائل أبناء الدعوة عن كيفية الحفاظ على روح المحاضن التربوية واستحضار نية مجالسة الحق سبحانه وتعالى أثناء عقد المجالس ذات الطابع الفكري والسياسي والحركي ؟

جواب:

أما المحاضن ذات الطابع الفكري والحركي والسياسي فهي للتربية وليست جنسا مختلفا عنها. تعددت الوسائل، والتربية هي الأصل، وكل الطرق تؤدي إلى التربية، لهذا كانت النواظم الثلاث تؤطر كل علائقنا التواصلية، خاصة التنظيمية، محبة قبل نصيحة وشورى تؤول إلى طاعة، وإلا إذا فسدت المضغة فلا صلاح للعمل ولا أمل إلى تبدل الحال نحو الأفضل، الأواني تتقارع والأفكار تتصارع والقلوب القاسية من ذكر الله لا تقبل أن يبذر فيها وإنما يصطاد الشيطان في الماء العكر. الفكر والسياسة والحركة والتنظيم بلا تربية تزكو معها النفوس وتطمئن القلوب وتنفتح المغالق والأبواب والأقفال نقش على الماء وبناء فوق الرمال .

الاسم: منير

البلد: هولندا

المهنة:طالب

سؤال:

لماذا لا يتم الاكتفاء بالمساجد في التربية دون إحداث محاضن أخرى لأن ذلك يثير الكثير من الشبهات؟

جواب:

لعل الأخ منير من هولندا لم يعرف معاناة أخيه منير من المغرب ومن كثير من منيري البلدان العربية، حيث أصبح المسجد كما سبق أن أشرنا ضرارا مفرغا من محتواه “ومن أظلم ممن منع مساجد الله أن يذكر فيها اسمه وسعى في خرابها ” هم فطنوا إلى ما أشرت إليه فجعلوا بيت الله قاعة للصلاة في أحسن الأحوال، وإلا فقد تراد لخطب ودروس لترويض النفوس على أن تدين بنحلة الغالب، وفي أحسن الأحوال بالدين الإسمي الرسمي، بند بين عشرات البنود في الدستور المملى أو الممنوح، بعد هذا تقول لي هلم إلى المساجد. لو كان لنا خيار لكنا من عمرها بالخير وهل نجد أفضل منها سعة فضاء وكثرة مرافق ويسر دعوة، لكن كل هذا ليس موجودا عندنا مكرها أخاك لا بطل؛ فإن لم يكن في المسجد هل ننتظر ونِؤجل أو نعتذر ونعطل أو نبتكر ونجعل البديل المنزل، سؤال مني إليك لن أنتظره وأحلق بطائرة الجواب إلى هولندا، تمة مساجد مفتوحة لكنها مشروطة فهي إما قاعة للصلاة استجابة لدولة العلمانيين أو مسجد مشترك بينك وبين الآخرين يشوش على غيرك أن تقيم فيه هذه الأساليب التربوية الخاصة التي يعتبرها البعض سلوكا طائفيا أو بدعيا أو لا ينسجم مع بيت الله الذي ينبغي أن يكون للأنشطة التي توافق الجميع، فضلا عما يثيره عملك هذا الخاص (رباط أومجلس للنصيحة أو مجلس للذكر…) من تشويش على الفرقاء المتشاكسين، كل هذا يبرر اختيارنا أن نعقد هذه المحاضن في بيت من بيوت الله، ومنها بيوت المومنين إن كانت بيوت قرآن وسنة وحلال وعفة و حياء، وهذا ما يوحي به قوله صلى الله عليه وسلم “في بيت من بيوت الله” فكما أنها تحيل على المتعدد الكمي تحيل أيضا على المتعدد النوعي، ريتما تصبح المساجد بيوت الله وتصبح مساجد هولندا لعمل وحدوي اجتماعا على ذكر الله والرباط لتزكية النفس وتقوية آصرة الأخوة في الله وتأهيل الصفوة لدعوة الله في مدرسة المسجد كما كان أهل الصفة في مدرسة رسول الله، دعني أفعل ذلك في بيتي حتى لا أفتن أو أفتن فما لا يتم الواجب إلا به فهو واجب، خاصة أن واقعنا هنا وهناك ليس واقع مقاصد بل واقع مطالب، وإلى ذلك الحين فالدعاء يغير القضاء ولا نملك إلا الدعاء .

الإسم: أسماء

البلد: مراكش

المهنة: ربة بيت

سؤال:

أعرف أن حضور المحاضن التربوية مع المومنات فيها خير كثير لكن لا يتسنى لي ذلك دائما بسبب الأبناء فهل سأحرم الأجر وجزاكم الله خيرا سيدي منير

جواب:

أما عن المحاضن التربوية وعائق الأبناء فالمخرج من هذا العائق المأزق النية ، إذ النية تنوب منابك إن حبس العذر وتدخلي بها مع كل ذي خير في الخير، ولك مانويت إنما الأعمال بالنيات إن كان العذر حابسا قال صلى الله عليه وسلم : ” إن في المدينة أناسا ما قطعنا واديا إلا قطعوه معنا … حبسهم العذر”. السعي على العيال جهاد وإعطاؤهم حقهم شيء يراد بشرط أن يفعل الفاعل والفاعلة والعين منها تدمع حزنا على ما فاتها من الخير، والقلب منها علق به مشغول وتقوى الله والدعاء وسيلتان تتوسل بهما أن يجعل الله لها مخرجا ويرزقها من الأجر من حيث لا تحتسب. وإن عز حضورها في محاضن الإيمان ورباطات التزكية والتصفية والترقية تنال من الأجر كفاءا إن خدمت أخواتها المرابطات أو آوت أنشطتهن في بيتها بما يدعم ويخفف المؤن، قال المرشد الأستاذ عبد السلام ياسين “المرأة إن فتحت بيتها لدعوة الله نالت من الفضائل ثلاثا : ينوب بيتها عن بيت الله وأعظم بها من نيابة في وقت أفرغ المسجد من محتواه ، وما فعل من خير في بيتها تنال أجره وثوابه ، ويكون ذكر المومنين والمومنات الله في بيتها حصن حصين لها وللأولاد حتى وإن لم تذكر هي والأولاد، ثم زاد فكيف إن ذكرت هي والأولاد .

الإسم:محمد

البلد: البيضاء

المهمة:مستخدم

سؤال:

في بعض الأحيان أكون في حالة إيمانية جيدة وأكون ذا همة ونشاط وفي أحيان أخرى أكون في حالة كلها غفلة وفتور، سيدي منير ما هو السبيل لأبقى في حالة إيمانية جيدة . أفيدوني لأن ذلك يؤِلمني كثيرا والسلام.

جواب:

أما عن الفتور ، فالفترة عابرة والفتور مقيم، وكلنا إ لى السنة من شرة أو فترة أي من حماس ثائر أو توان فاتر وليس على السنة إلا صاحب السنة، يقول صلى الله عليه وسلم :”لكن شيء شرة ولكل شرة فترة فمن كانت شرته إلى سنتي فقد اهتدى ومن كانت فترته إلى سنتي فقد اهتدى ” لسنا ملائكة مطهرين ولا أنبياء معصومين ولكن لا ينبغي أن نكون إخوان الشياطين وهذا يؤدي بنا إليه الفتور،وهو خمس مهلكات : هجر القرآن والجوف الذي ليس فيه شيء من القرآن كالبيت الخرب يسكنه الشيطان ، والبعد عن الدعاء والدعاء هو العبادة أو هو مخها وما خلقنا إلا للعبادة فإذا لم نعبد فلا معنى للوجود، وإذا كانت عبادة بلا دعاء فهي عظام بلا مخ رفات ولاحياة”قل مايعبأ بكم ربي لولا دعاؤكم ” .والثالثة من خمس الفتور هجران المسجد للذكور وعدم أداء الصلاة في وقتها وباطمئنان لذوات الخدور ، والرابعة الغفلة عن ذكر الله والآخرة “مثل الذي يذكر الله والذي لا يذكر ربه كمثل الحي والميت ” أو كما جاء في الحديث . والخامسة التي بني عليها الفتور البعد عن الجماعة لأن الذئب لا يأكل من الغنم إلا القاصية” وإذا كان اللص في عقبك يسأل سيدي عبد القادر الجيلاني أين المفر هل إلى زحام أم خلاء ، بالإشارة يفهم اللبيب ذي خمسة من الفتور أيها الحبيب علاجها بين يديك وأنت الطبيب “إنما التوبة على الله للذين يعملون السوء بجهالة ثم يتوبون من قريب”.

الإسم: رحمة

البلد: بن سليمان

سؤال:

السلام عليكم

كما تعلم الأستاذ الفاضل في الصيف يكون لنا نحن التلاميذ فسحة من الوقت لكننا نضيعه في أشياء تافهة، ما هي نصائحك لنا؟

جواب:

السائلة الكريمة عن الصيف والفسحة والنصيحة ، الصيف وقت، ووقت الصيف إن لم تقطعه في ملء الفراغ وفي الاستجمام البريء والتماس العلم النافع وذكر الله مع الرفقة الصالحة واغتنام دقائق الليل القليلة الغالية قطعك، أي قطع أوصال الإيمان في القلب في العري المتبرج والعهر الممنهج والاختلاط المستدرج والتسكع في شوارع الغفلة وقلب آية الليل والنهار، الليل في السهر والنوم إلى الضحى أو الظهر وتضييع الوقت والمال والصحة في الشهوات. قال مدير مدرسة صناعة الموت والحياة :”نعمتان مغبون فيهما كثير من الناس الصحة والفراغ” وهما في الصيف وجهان لعملة اللبن ألم تسمع قول المثل “الصيف ضيعت اللبن” . إن كان وقتك ، أقصد الشاب والشابة المتمدرسين طيلة سنة العمل مرهونا بالمملى، عليك أن تملأه به فإن وقت الصيف حري أن تملأ فراغه بثلاث وأنت من يملك زمامه بسد الخصاص ولك كم خصاص ، وبمراعاة الخصوصية وما يحل للأغيار لايحل للمومنين والمومنات الأطهار الأبرار وفي نشدان الاختصاص اختصاصك الدراسي أن تقدم بين يديه استعدادا قبليا في مطار الانتظار، واختصاصك من حيث الملكات التي وهبت أن تحولها إلى قدرات تؤول إلى طاقات حسبما استطعت.

الإسم: العلوي

البلد: فرنسا

سؤال:

هل ستنظم الجماعة هذا الصيف رباطات؟ وما هي الأهداف من ذلك؟

جواب:

أما رباطات الجماعة في الصيف فهي تطوعية ليست ملزمة من جهة،ولا مانع من أن تأخد بعدا استجماميا متى ما توافرت الشروط الاستئمانية الذاتية والموضوعية ، ثم إن الكثيرين من أبناء هذه الجماعة المباركة يعتبرونها بديلا عن اصطيافات المفتونين وسبيلا إلى الاجتماع على الله والانجماع عليه والارتقاء في مدارج الإحسان بين يدي فتوح الغيب والقلب على هدي الاتباع وسننه ودليلا على فقه من الدين خاص يؤهل المرابطين خاصة في الرباطات الأربعينية لنقلة نوعية وطفرة بعيدة في السلوك المقتحم للعقبة نحو القمة . والرباط لهذا خير معين للسقيا وخير مذكر ومعين على الرقي والرقيا .

الإسم: زهير

سؤال:

هل المحاضن التربوية مفتوحة في وجه الجميع؟

إن كان لا فما هي شروط ذلك؟

جواب:

هذه الرباطات ولو أنها تطوعية متاحة لكل من أراد فلغياب المسجد والمقرات وضيق هذه الأخيرة عن استيعاب الأعداد الوفيرة وكذلك لكثرة الراغبين وقلة البيوت المؤهلة للاحتضان لزم أن توضع شروط لقبول المنخرط مما يساعد على الرفع من مستوى نوعية المرابطين وبالتالي من مستوى روحانية الرباط، وعقد قران هذين نسله حسن العناية والرعاية والأداء بذرا وسقيا وجنيا إدارة وإرادة وسعيا ، قابلية للتقويم والتنمية وتزكية تنظيمية واستقلالية إرادة تلك الأثافي الثلاث التي يقوم عليها شرط الانخراط ويستقيم .

الإسم: جمال

سؤال:

شكر الله لك

اقترن مفهوم الرباط بالجهاد فكيف تساهم الرباطات التربوية للجماعة في غرس معاني الجهاد في نفوس مرتاديها وكيف تحقق تلك الرباطات الوفاء لقضايا أمتنا العزيزة خاصة في فلسطين والعراق.

جواب:

الرباط نعم ياأخي جهاد، وقد قيل الرباط في غياب الجهاد جهاد، أضاف الأستاذ عبد السلام ياسين وزاد تحفيزا للرباط وتحريضا عليه “فمن دعي إلى رباط من الرباطات لم يحبسه عنه عذر قاهر وهو عليه قادر ولم يحضر، فكأنما فاتته غزوة من الغزوات فليبك على نفسه بكاء المخلفين الثلاث. والرباط جهاد بما هو اجتهاد في الاستعداد للجهاد ، ليس الرباط خلوة منعزلين بل خلوة في جلوة الذاكرين وهل ينسى المجاهد إخوته المظلومين الذين يعانون هنا وهناك من ديار المسلمين خاصة في فلسطين . لنا سلاح يطلبه المجاهدون قبل ومع وبعد بذل المال والوسع في التعريف بالقضايا ودعم أصحابها بكل متاح وممكن هو سلاح الدعاء المسمى دعاء الرابطة يربط الله به على قلوبنا ويربط به ما بين قلوبنا ونربط به الاتصال بأولئك الرجال ندعو لهم بالنصر والتمكين ودعاء الأخ لأخيه بظهر الغيب مستجاب ، وكم رأى المومنون من مراء تؤكد وصول بركة الدعاء إلى من ندعو لهم في دعاء الرابطة من الأموات والأحياء خاصة لأهل البلاء من يؤدون عنا ضريبة الجهاد إن لم يكن لنا ما به نساهم فلا أقل من دعاء الصائم القائم .

الإسم: حسين

البلد: الإمارات

سؤال:

الشيخ الركراكي السلام عليكم ورحمة الله.

الرباطات تذكرنا بالصوفية فهل جماعة العدل و الإحسان جماعة صوفية؟ وإذا لم تكن كذلك فما موقفها من الصوفية؟

جواب:

يا من تذكره الرباطات بالصوفية ، ألم يرابط إلا الصوفية؟ تسمى رباطات الصوفية زاوية ، أما للمحقق المدقق فرباطات المغاربة جهادية ،إرجع إلى كتب تاريخ المغرب فتمة للتعريف بالرباط بقية . أما علاقتنا بالصوفية فعلاقة حميمية معهم ومع كل المذاهب الإسلامية النقية ، كان أمرهم جميعا على عهد نبوة الرحمة والخلافة الراشدة ثم أصبح شتيتا مع العض والجبر، نحمد لهم إرادتهم وسعيهم شاهدين لهم بالخيرية ، ولكن نستدرك عليهم أن اهتموا بواحد من متعدد ونردد مع البنا آخر مجدد :”نحن جمعية خيرية ومؤسسة علمية وحركة تغييرية ودعوة جهادية وما إلى ذلك تعددت الأسماء والمسمى واحد، مادام الكل يتحدث عن دار طوابقها ثلاثة إسلام وإيمان وإحسان ، مجهزة بالواجب والمستحب والجائز ذلك أضعف الإيمان ولا علاقة لها من قريب أو بعيد بالحرام والمكروه المنكر، وإلى الشرع الاحتكام والله أكبر . والصوفية الفحول من أثلوا الأصول كانوا طارئين ولم يكونوا في الخلافة على منهاج النبوة أول العهد موجودين، وكان مبررا وجودهم حفاظا على هيبة السلطان وبيضة الإسلام ووحدة المسلمين وتلك من مقاصد الدين ، أما وقد أصبحت المقاصد مطالب وقد تبخرت الهيبة وكسرت البيضة وتفرقت الوحدة وخرب الاستعمار الديار فلا معنى لصوفية القعود في زمن الجهاد ، ونقول مع مرشدنا الأستاذ عبد السلام ياسين : “ودرجة المجاهدين أفضل من درجة الصوفية المكاشفين بشرط أن يكون للمجاهدين نية وطلب وجه الله وصحبة وذكر و صدق ، وهنا بقي الصوفية نعني الصادقين منهم لا المنحرفين يحملون السبحة فتتدفق عليهم أنوار الذكر فيحسبون أنهم بلغوا القمة . القمة الصحابة رضي الله عنهم جمعوا إلى الذكر الدائم والجهاد المستديم صحبة لخير الخلق رفعتهم عما يستطال من الأوهام وعن البطالة في الزاوية والقعود الدسم وما يستلذ من الأحوال ومن السماع الذي هو حلاوة للصبيان وذكر الكمل القرآن ، تكون مغبونا يوم الجمع والتغابن إن جاء الناس بالجهاد والعمل الصالح وجئت أنت بسجل مشاهدات ما كشف لك ، تكون محجوجا أكثر من غيرك ومسؤولا إن لم توف الشريعة حقها ، لعلي أصبت بهذا الجواب مع هذا السؤال الأربعة الباقية وفي الإشارة كافية وافية ، فضمن الجواب تحدثت عن الصحبة والصدق لمن أراد أن يعطي للصادقين المصحوبين عنوانا وللصدق برهانا وبيانا.

الإسم:عدنان

البلد: ايطاليا

سؤال:

بسم الله الرحمان الرحيم

أنا شاب في مقتبل العمر عشت حياة كئيبة مدة طويلة لكوني آتي المنكرات بشتى أنواعها، نعم لقد ابتليت بأعمال استحي من قولها رغم أنني أصلي وأقرأ بعض الكتب الدينية لكنني أكاد أتهم نفسي بالنفاق ، إنني شاب أريد أن أتمسك بدين الله فأعينوني جزاكم الله خيرا.

جواب:

وللشاب من إيطاليا الذي يأتي المنكرات ويطلب المعونة قدمنا المدخل وأعطينا العملة ذات الوجهين الصحبة والصدق فبهما يخرج من النفاق والنفق وبالذكر يتطهر ويتطيب وتأتيه البصائر والبشائر ويتحقق ، والله الموفق والحمد لله رب العالمين .