بيان

استجابة للنداء الذي أصدرته تنظيمات الحركة الإسلامية بالمغرب بتاريخ 6/5/2005 والمتعلق بتنظيم احتجاجات سلمية ضد التهديد الصهيوني الأرعن باقتحام باحة المسجد الأقصى، واعتبارا لمكانة هذا المسجد المبارك الذي هو أولى القبلتين وثالث الحرمين، هبت جماعة العدل والإحسان في اولاد تايمة لتنظيم وقفة احتجاجية بعد صلاة الجمعة يوم 04 ربيع الثاني 1426 الموافق ل 13/5/2005 بمشاركة جماهير من ساكنة المدينة. وبهذه المناسبة نؤكد من خلال هذه الوقفة:

1- استعدادنا للدفاع عن المسجد الأقصى المبارك مسرى نبينا الكريم صلى الله عليه وسلم ومنطلق إعراجه وأولى القبلتين وثالث الحرمين؛

2- تأييدنا الكامل لانتفاضة الأقصى المباركة؛

3- تنديدنا الكامل بالتهديد الصهيوني الأرعن باقتحام باحة المسجد الأقصى وإنشاء الهيكل المزعوم؛

4- تنديدنا بالصمت المريب للجهات الرسمية العربية والدولية تجاه هذه التهديدات السافرة ودعوتنا للمسؤولين العرب والمسلمين وللمنتظم الدولي لتحمل مسؤولياتهم تجاه القضية الفلسطينية عامة والمسجد الأقصى خاصة؛

5- تنديدنا بالهجمات الصليبية الأمريكية على الشعب العراقي الأعزل؛

6- شكرنا الكبير لساكنة اولاد تايمة على ما عبرت عنه في هذه الوقفة من مسؤولية ونصرة لأهلنا المرابطين في أرض الإسراء والمعراج.

“وسيعلم الذين ظلموا أي منقلب ينقلبون” صدق الله العظيم.

04 ربيع الثاني 1426 الموافق لـ13/5/2005

جماعة العدل والإحسان

اولاد تايمة