“الفقه المنهاجي فتح للتدبر والفهم بمفتاح القرآن، وفي ضمنه يتاح الاجتهاد الفقهي الشرعي والاجتهاد التربوي وهو أسبق، والاجتهاد الغائي المحول لمعاني الحياة على الأرض في معاملة المسلمين مع الطبيعة ومع الجاهلية ومع الفتنة بمعنييها”. الإسلام غدا، ص88.