الفريق هو مجموعة من الأفراد مجتمعين معا، يجمعهم ويوجههم هدف عام، ويعملون من أجل تحقيق نفـس النتائج، والفريق بمثـابة محطة توليد لطاقات كامنة، لأن كل فرد فيه يقدم مساهمة فريدة من نوعها. والفريق الجيد هو الذي يعتبر أن الكل أكبر وأعظم من الجزء.

يعتبر تكوين فريق العمل من ملامح الإدارة الناجحة التي تحرص على الإنجاز، وتحترم التخصص، وتسعى إلى المزيد من المشاركة بينها وبين أفراد المؤسسة.

ومن أهم الأسباب التي تدفع المسؤولين إلى تكوين فرق العمل ما يلي:

1- الاستفادة من المواهب المتعددة للأفراد.

2- زيادة الاتصال بين الأعضاء.

3- تنمية الشعور بالاتحاد والصداقة.

4- إيجاد جو التعاون لزيادة الإنتاج.

5- الوصول إلى حلول جماعية.

6- تخفيف الأعباء وتوزيع الأدوار.

7- تبادل المعلومات والتجارب.

8- الفاعلية في حل المشاكل لتوفير الخبرة.

9- توفير التغدية الراجعة بشكل مباشر.

10- تحقيق التوازن بين انتاجية الفريق واحتياجات الأعضاء.