صدر للأستاذ أحمد بوعود كتاب جديد، عن دار السلام للطباعة والنشر والتوزيع والترجمة بالقاهرة. والكتاب بعنوان: “الاجتهاد بين حقائق التاريخ ومتطلبات الواقع”. أكد من خلاله الكاتب أن “السبيل إلى تغيير واقع المسلمين مرتهن بأن يقول الإسلام كلمته في كل ما يعرض للمسلمين في مختلف مناحي حياتهم، ولقد انبرى العلماء في جميع أنحاء العالم الإسلامي للتصدي للمشكلات الإسلامية المعاصرة، لبيان رأي الإسلام فيها وبيان طرق معالجتها، وبينوا قيمة الاجتهاد وضرورته، ونبذوا التقليد الذي يؤدي إلى الثبات والجمود، فيتحدث الكتاب عن تاريخ الاجتهاد ودور المجتهدين وأسباب ازدهار الاجتهاد وعوامل جموده، وربط مختلف المؤثرات ببعضها البعض دون بترها عن السياق التاريخي العام، مما يجعل الاجتهاد ضرورة في حياة المسلمين لتحقيق النهضة المرتقبة والتي تحتاج إلى أرض صلبة تقف عليها.”

وفيما يلي فهرس الكتاب:

مقدمة

مدخل

الفصل الأول : مؤسسة الاجتهاد في عهد النبوة والخلافة الراشدة

مؤسسة الاجتهاد في عهد النبوة

مؤسسة الاجتهاد في عهد الخلافة الراشدة

الفصل الثاني : الاجتهاد بعد الانكسار التاريخي

آثار الانكسار التاريخي

الاجتهاد بعد الانكسار التاريخي

سد باب الاجتهاد : الأسباب والنتائج

الفصل الثالث : الاجتهاد (رؤية معاصرة)

خصائص الواقع المعاصر

التراث ( نظرة متجددة )

“اجتهاد” اللائكية

أسس اجتهاد معاصر

خاتمة