بسم الله الرحمن الرحيم.

إن المشاركات والمشاركين في المسيرة الشعبية الكبرى بالرباط يوم الأحد 28 نونبر 2004، وهم ينحنون أمام أرواح شهداء فلسطين والعراق.

يؤكدون التفافهم الكامل حول مقاومة الاحتلال في فلسطين والعراق، واعتزازهم بالصمود البطولي الذي لم تنفع كل أسلحة الدمار لأعتى قوى إرهابية في العالم.

يؤكدون غضبهم ورفضهم القاطع وإدانتهم القوية للجرائم الأمريكية الصهيونية ضد أرض وشعب ومقدسات فلسطين والعراق.

يدينون بشدة الصمت العربي والإسلامي عن جرائم الإرهاب الأمريكي البريطاني الصهيوني في العراق، وعن الجرائم الصهيونية الأمريكية في فلسطين، وعن حرب الإبادة الجماعية والتطهير العرقي في غزة والفلوجة والرمادي وبغداد والموصل، وغيرها من مدن وقرى فلسطين والعراق.

يؤكدون الموقف الراسخ للشعب المغربي، الرافض لما يسمى بمشروع الشرق الأوسط الكبير وشمال إفريقيا، سواء في شقه العسكري المقيت، الذي تجلى في العدوان العسكري على أفغانستان والعراق، وفيما يتعرض له الشعب الفلسطيني من تقتيل يومي، أو في شقه الاقتصادي والسياسي والثقافي في إطار العولمة المتوحشة ومحاولات استعباد الإنسانية جمعاء والذي تعتبر اتفاقية التبادل الحر وما يسمى بمنتدى المستقبل إحدى تجلياته.

يؤكدون رفضهم القاطع لتنظيم منتدى المستقبل على أرض المغرب، ويطالبون الحكومة المغربية بالاعتذار عن تنظيمه، كما يدينون بشدة المحاولات المحمومة لفرض التطبيع مع الكيان الصهيوني ببلادنا، ويشجبون العودة إلى الحديث عن تنظيم ما يسمى بـ”مؤتمر الحاخامات والأئمة بإفران، ويطالبون بإلغائه من جديد، وبالتوقف عن كل محاولات التطبيع أي كان شكله وطبيعته وإدانة المطبعين وفضحهم.

يطالبون بتوسيع وتعميم مقاطعة البضائع والمؤسسات الأمريكية والبريطانية.

يؤكدون وقوف الشعب المغربي إلى جانب إخواننا في فلسطين التي فقدت الرئيس الرمز ياسر عرفات، وتطالب بالكشف عن ظروف وأسباب استشهاده، وتحيي الشعب الفلسطيني الذي عبر بكل فصائله ومكوناته في هذا الظرف الدقيق عن وعي، قل نظيره، والذي يدرك أن تعميق وحدة الصف الفلسطيني على قاعدة الانتفاضة والمقاومة هو السبيل للتحرير والعودة وبناء الدولة الفلسطينية المستقلة بعاصمتها القدس.

يناشدون كل أبناء الشعب المغربي وكل الجماهير العربية والإسلامية وأحرار العالم بالرفع من وتيرة دعم كفاح أبنائنا في فلسطين والعراق ومقاومتهم للاحتلال، وبتوسيع مبادرات مناهضة احتلال العراق وفلسطين وما يتعرض له أبناؤهما من جرائم يومية، ومناهضة كل فصول المشروع الأمريكي الصهيوني في المنطقة العربية والإسلامية.

مجموعة العمل الوطنية لمساندة العراق وفلسطين

-السكرتارية الوطنية-