قررت الحكومة الإسبانية مؤخرا تحويل مبلغ 50 مليون يورو من ديون المغرب المستحقة لإسبانيا إلى استثمارات عمومية تمثل قروضاً لصندوق المساعدة على التنمية. كما قررت إسبانيا طرح جزء من الدين المغربي حددته في مبلغ 40 مليون يورو في السوق.

وتهدف هذه القرارات حسب المسؤولين في البلدين إلى تعزيز الاستثمارات الإسبانية بالمغرب وتخفيف عبء الديون التي تثقل كاهل ميزانية الدولة المغربية.

ويندرج القرار الإسباني في إطار تشجيع الاستثمارات بالمغرب في ظل الانفراج الذي تعرفه العلاقات الإسبانية المغربية مؤخراً في عهد الحكومة الإسبانية الحالية.