جماعة العدل والإحسان

تنغير – ورزازات

بــلاغ إلى الرأي الـعــام

وجاء دورك يا تنغير..

قررت المحكمة الابتدائية بورزازات متابعة تسعة من أعضاء جماعة العدل والإحسان من أبناء تنغير وهم الإخوة: لحسن سلامة، حمو باعدي، الحسين لخدي، امبارك الطويلي، أحمد السعيدي، عبد الهادي أوحدى، لحسن النجاري، حسن إيكو، عمر حبيب بتاريخ 15-07-2004. والتهم المنسوبة إليهم هي الانتماء لجماعة غير مرخص لها وعقد اجتماع ديني بدون رخصة. هذه التهم هي نفسها التي برأت المحاكم منها -مرارا وتكرارا- أعضاء آخرين من جماعة العدل والإحسان بمدن أخرى كان آخرها الصويرة قبل أقل من شهر.

وبعد الاستماع إلى “الأضناء” أثناء الجلسة الأولى التي آزرهم فيها عدد كبير من المحامين وحضرها جمهور غفير من أبناء الجماعة والمتعاطفين معها، قررت المحكمة النطق بالحكم يوم 29-07-2004.

﴿رَبَّنَا افْتَحْ بَيْنَنَا وَبَيْنَ قَوْمِنَا بِالْحَقِّ وَأَنْتَ خَيْرُ الْفَاتِحِينَ﴾ صدق الله العظيم.

تنغير 15-07-2004