على إثر الحدث الجلل الذي ألم بالعالم الإسلامي وكافة الشعوب التواقة إلى الحرية والمتجسد في اغتيال مرشد حركة المقاومة الإسلامية حماس الشهيد الشيخ أحمد ياسين، وبمبادرة من جماعة العدل والإحسان، أدى مجموعة من المواطنين بمدينة فاس، يقدر عددهم بحوالي الألفين، صلاة الغائب على الشهيد ظهر يوم الإثنين 22 مارس2004 بمسجد الإمام مالك وسط المدينة . وبعد الصلاة تمت قراءة سورة يس ترحما على روح الشهيد، أعقبها قراءة بيان باسم جماعة العدل والإحسان بمناسبة هذا الحدث العظيم.