في إطار الحيوية التي تعرفها الجامعة المغربية، بتأطير من المنظمة الطلابية الصامدة الاتحاد الوطني لطلبة المغرب، وضدا على كل العراقيل الإدارية والأمنية، شهدت وتشهد مختلف مؤسسات التعليم العالي أنشطة نقابية وثقافية متنوعة، من ضمنها اجتماع الكتابة العامة للتنسيق الوطني الذي تمخضت عنه عدة توصيات ومشاريع منها إعادة انتخاب لجنة التنسيق الوطنية، ومشروع الملف المطلبي الوطني.

كما دعت الكتابة العامة للتنسيق الوطني إلى التضامن مع الشعب الفلسطيني يوم الإثنين 23 فبراير 2004، وذلك استجابة لنداء مجموعة العمل الوطني لمساندة العراق وفلسطين

(انظر التفاصيل).

بيان إعادة انتخاب لجنة التنسيق الوطني

مشروع الملف المطلبي الوطني

دعوة للتضامن مع الشعب الفلسطيني المجاهد