تنظر استئنافية الرباط يوم الجمعة 29 يناير الجاري في ملف الإخوة الأربعة من جماعة العدل والإحسان المعتقلين من منطقة الهراويين. وتجدر الإشارة إلى أن الإخوة عبد الرزاق الدرقاوي أب لثلاثة أطفال، و – محمد مجال أب لطفلتين، و – ربيع باجوك أب لطفل وطفلة، و – عبد اللطيف بيهي، متابعون جميعهم بتهم تكوين عصابة إجرامية من أجل القيام بأعمال إرهابية، والانتماء إلى جمعية غير مرخص بها، وعقد اجتماعات عمومية بدون ترخيص..

وقد قرر قاضي التحقيق متابعة الإخوة بالمنسوب إليهم في إطار قانون الإرهاب، وذلك بعد تقديمهم من طرف النيابة العامة التي اعتقلتهم فجر يوم الخميس 23 أكتوبر2003 وأدرجت أسماءهم ضمن مجموعة من المعتقلين بمنطقة الهراويين يشتبه في انتمائهم إلى ما يسمى بــ “السلفية الجهادية”.

وللعلم، فقد أقر الإخوة المعتقلون في تصريحاتهم أمام قاضي التحقيق انتماءهم لجماعة العدل والإحسان، ونفوا نفيا قاطعا ما نسب إليهم من طرف النيابة العامة. كما أكدت الجماعة من خلال بيان لها أن الإخوة يتحملون مسؤوليات تنظيمية في المنطقة المذكورة، وبأن جميع أبناء الحي يشهدون لهم بالخصال الحميدة وبعدهم عن كل الشبهات.