أجلت المحكمة الابتدائية الفداء بالدار البيضاء محاكمة المجموعة الأولى من طلبة العدل والإحسان المكونة من ثلاث طلبة إلى جلسة الجمعة 24 أكتوبر 2003.

وتم التأجيل إثر طلب الدفاع حضور الشهود. كما رفضت المحكمة تمتيع المعتقلين بالسراح المؤقت. وقد قامت فيالق منوعة من أجهزة الأمن بإغلاق كل المنافذ المؤدية للمحكمة لتمنع كل من أتى لمساندة المعتقلين من وصول باب المحكمة، وطال المنع حتى عددا من أفراد عائلاتهم.

ويذكر أن الطلبة الثلاثة وهم: محمد بلقاسمي ومحمد مجاهد وشكيب المزيلي اعتقلوا صبيحة يوم الإثنين 13 أكتوبر 2003 إثر نشاط ثقافي بكلية الحقوق طريق الجديدة تنظمه التعاضدية المنضوية في الاتحاد الوطني لطلبة المغرب