الحمد لله والصلاة والسلام على سيدنا محمد وآله وصحبه وإخوانه وحزبه

الأخ الكريم والشيخ الجليل الدكتور أحمد حسن الترابي حفظه الله ورعاه

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته وبعد

ببالغ الابتهاج والسرور تلقى إخوانكم في مجلس إرشاد جماعة العدل والإحسان خبر الإفراج عنكم بعد ما تعرضتم له من ابتلاء وأذى في سبيل الله عز وجل، نسأل الله أن يأجركم وأن يجعله في ميزان حسناتكم آمين.

وبهذه المناسبة السعيدة نتقدم إليكم شخصيا،وإلى كل أعضاء حزب المؤتمر الوطني وإلى الشعب السوداني وإلى كل محبيك ومحبي الحرية والعدالة، بأحر التهاني والتبريك سائلين الله عز وجل أن يحفظكم ويرعاكم ويسدد خطاكم ويديم جهودكم في خدمة الإسلام والمسلمين.

والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته