استدعت المحكمة الابتدائية بوجدة الأخ محمد عبادي، عضو مجلس إرشاد جماعة العدل والإحسان، رفقة ثلاثة صحافيين من مدينة وجدة وهم: مصطفى قشنني مدير جريدة “الحياة المغربية” وذ. الميلود بوتركي وذ. عبد العزيز جلولي للمحاكمة في جلسة 20 أكتوبر 2003 على الساعة الثالثة زوالا.

ويتابع السيد مصطفى قشنني بتهمة “الإخلال بالاحترام الواجب للملك والمساس بالنظام الملكي والتحريض بواسطة المطبوعات من أجل القيام بأعمال من شأنها المساس بالسلامة الداخلية”. فيما يتابع الأخ محمد عبادي والصحفيين الآخرين بتهمة المشاركة في هذه الأفعال المنسوبة.