الإرهاب !القمع ! الإعتقالات ! الإختطافات ! التهديد ! المحاكمات الصورية …!!!؟

وسائل أصبحت في يد المخزن للتعامل مع أبناء الحركة الطلابية محاولة بذلك تركيعهم و خنق أصواتهم الحرة الأبية, كل ذلك في عهد التبجح بشعارات مزيفة ليست إلا.

فبعد إصدار الحكم الجائر يوم 04/06/2003 في حق ثمانية أعضاء مكتب التعاضدية, سيقدم الطلبة الآتية أسمائهم للمحاكمة يوم :

24/06/2003 : خالد عطي,عضو مكتب التعاضدية,عضو فصيل طلبة العدل و الإحسان.

26/06/2003 :

1. سميرة عبد النبوي : عضو مكتب التعاضدية,عضو فصيل طلبة العدل و الإحسان.

2. سعاد العكري: عضو مكتب التعاضدية,عضو فصيل طلبة العدل و الإحسان.

3. فتيحة بن أعراب : عضو مكتب التعاضدية,عضو فصيل طلبة العدل و الإحسان.

4. الشرقاوية بن أعراب : عضو مكتب التعاضدية,عضو فصيل طلبة العدل و الإحسان.

5. الناصري مصطفى: الكاتب العام لمكتب التعاضدية,عضو فصيل طلبة العدل و الإحسان.

6. سفيان لودادي: نائب الكاتب العام لمكتب التعاضدية,عضو فصيل طلبة العدل و الإحسان.

7. عبد الكبير الكباشي : عضو مكتب التعاضدية,عضو فصيل طلبة العدل و الإحسان.

8. أحمد فعيس : عضو مكتب التعاضدية,عضو فصيل طلبة العدل و الإحسان.

9. محمد الناصري : عضو مكتب التعاضدية,عضو فصيل طلبة العدل و الإحسان.

10. الوردي الهاشمي : عضو مكتب التعاضدية,عضو فصيل طلبة العدل و الإحسان.

11. عبد الحكيم أمروس : عضو مكتب التعاضدية,عضو فصيل طلبة العدل و الإحسان.

12. سعيد أمروس : عضو مكتب التعاضدية,عضو فصيل طلبة العدل و الإحسان.

13. أحمد خلدي : عضو مكتب التعاضدية,عضو فصيل طلبة العدل و الإحسان.

14. صالح لهدادي : عضو مجلس الطلبة ,عضو فصيل طلبة العدل و الإحسان.

15. عبد العزيز الجدي : عضو مجلس الطلبة ,عضو فصيل طلبة العدل و الإحسان.

16. عبد اللطيف رفقي : عضو مجلس الطلبة ,عضو فصيل طلبة العدل و الإحسان.

وفي ظل هذه المحاكمات الصورية و الخرق السافر لحقوق الإنسان

نعلن لجماهيرنا الطلابية والرأي العام المحلي و الوطني ما يلي:

* تشبتنا بإطارنا العتيد الاتحاد الوطني لطلبة المغرب.

* دعوتنا المنظمات و الهيئات الحقوقية و النقابية و السياسية و الإعلامية للتدخل قصد دحض هذه المحاكمات الصورية.

* تنديدنا بهذا القرار الجائر في حق أعضاء مكتب التعاضدية.

* تشبتنا بمطالبنا المشروعة في الدراسة.

* تحميلنا إدارة الكلية في شخص نائب العميد و السلطات المحلية كامل المسؤولية إلى ما ستؤول إليه الأوضاع.

عن المكتب 22/06/2003