بعد جلسة دامت لساعات طويلة، قضت المحكمة الابتدائية لمدينة تطوان يوم الخميس 18 ربيع الثاني 1424 الموافق لـ 19 يونيو 2003 ، بالأحكام الآتية:

– غرامة مالية قدرها 5000 درهم في حق عضو مجلس إرشاد جماعة العدل والإحسان الأستاذ عيسى أشرقي،

– البراءة في حق باقي المتابعين وهم : الدكتور سعيد مساسي،الدكتور سعيد الصافي، الأستاذ عبد الله برادي، المهندس شفيق عقار.

وجدير بالذكر أن الإخوة تعرضوا للاعتقال يوم الإثنين 15 ربيع الثاني 1424 الموافق لـ 16 يونيو 2003 من إحدى مقاهي مدينة تطوان، لتتم بعد ذلك متابعة الأستاذ عيسى أشرقي في حالة اعتقال بتهم: الانتماء لجمعية غير مرخص لها وعقد تجمعات عمومية غير مرخص لها وإهانة موظف عمومي أثناء القيام بعمله والعصيان والتماس الاحسان العمومي بدون إذن .ومتابعة الباقين بتهم الانتماء إلى جمعية غير مرخص لها وعقد اجتماعات عمومية بصفة غير قانونية!

وقد عرفت جلسة المحاكمة حضورا متميزا لذوي المعتقلين وإخوتهم في العدل والإحسان، بما في ذلك أعضاء مجلس الإرشاد وأعضاء من الأمانة العامة للدائرة السياسية.كما آزرهم 58 محاميا موزعين على هيئة طنجة وتطوان والرباط ومراكش والبيضاء.

الجمعة 19 ربيع الثاني 1424 20 يونيو 2003