أصدرت غرفة الجنايات بمحكمة الاستيناف بالرباط ليلة الإثنين المنصرم، حكمها في حق محمد الهرد، مدير جريدة “الشرق” بثلاث سنوات حبسا نافذا وغرامة مالية قدرها 10 آلاف درهم وإيقاف صدور الجريدة لمدة ثلاث أشهر. كما أصدرت ذات الغرفة حكما بالحبس النافذ لمدة سنة واحدة في حق كل من عبد المجيد بن الطاهر، رئيس تحرير “الشرق” ومصطفى قشنني، مدير جريدة “الحياة المغربية” وأداء غرامة مالية 5000 درهم لكل منهما مع إيقاف صدور جريدة الحياة المغربية لمدة ثلاثة أشهر.

ويأتي هذا الحكم على خلفية نشر الجريدتين لموضوع يتناول بالذكر أعمال “السلفية الجهادية”، إضافة إلى إعادة نشر حوار “الفيزازي” مع جريدة الشرق الأوسط، حيث قرر قاضي التحقيق متابعة الأظناء بتهمة الإشادة بأعمال إرهابية، ونشر خبر زائف ووقائع غير صحيحة من شأنها المساس بالسلامة الداخلية للدولة، والإخلال بالنظام والأمن العام.

ويذكر أن ابتدائية الرباط أصدرت في وقت سابق حكما في حق مصطفى العلوي، مدير نشر “الأسبوع الصحفي، بالحبس سنة واحدة موقوفة التنفيذ..