في سياق التنديد الشعبي بالاحتلال الأمريكي للعراق، وبالصمت المطبق للأنظمة العربية، وبإنزال أمني مكثف شمل كل أنواع قوات الأمن، شاركت جماعة العدل والإحسان فرع البرنوصي بالدار البيضاء في المسيرة التضامنية التي نظمتها “مبادرة دعم الشعبين العراقي والفلسطيني” بالبرنوصي يوم الأحد 13/04/2003 صباحا، وقد انطلقت المسيرة، الأولى من نوعها في حي سيدي البرنوصي، من أمام ساحة إعدادية طارق، وجابت أهم شوارع الحي؛ ورفعت خلالها شعارات تعبر عن السخط الشعبي تجاه الغزو المغولي الجديد للعراق، وتجاه تواطؤ الحكام العرب إما بالمساندة أو بصمت الأموات. كما عرفت المسيرة حضور كل من الأستاذ عبد الصمد فتحي عضو الأمانة العامة للدائرة السياسية، والأستاذ خالد السفياني عضو الهيأة الوطنية لدعم الشعبين العراقي والفلسطيني، وقد ختمت بقراءة الفاتحة ترحما على أرواح الشهداء.