إن المكتب المحلي وهو يتابع الأوضاع المتردية التي آلت إليها الكلية ليعبر عن:

أولا- تنديده بظاهرة عسكرة الكلية وتطويقها بأجهزة الأمن المختلفة، التي تدخلت بعنف، وباعتقال بعض الطلبة وإحالتهم على القضاء، ودعوته إلى الإجلاء الفوري لهذه القوات عن باب الكلية حفاظا على حرمتها وسمعتها.

ثانيا- استنكاره لكل أشكال التضييق على النشاط الثقافي الطلابي من قبل الإدارة، وإصدار قرارات التوقيف والإنذار، المبنية على جزئيات هي من صميم الأنشطة الطلابية، التي لا تستوجب العقوبات المفروضة.

المكتب المحلي

بني ملال في: 14 مارس 2003م الموافق لـ10 محرم 1424هـ