الهيئة المغربية لنصرة قضايا الأمة

“بيان تضامن ومساندة للأستاذ حسن بناجح”

على إثر استدعائه من طرف السلطات المغربية  على خلفية تدوينة يدين فيها تطبيع النظام المخزني المغربي مع الكيان الصهيوني بمناسبة اغتيال الصحافية شيرين أبوعاقلة، يعبر مكتب الهيئة المغربية لنصرة قضايا الأمة عن تضامنه ومساندته  للأستاذ حسن بناجح عضو الأمانة العامة للدائرة السياسية لجماعة العدل والاحسان والناشط السياسي والإعلامي والمناضل الحقوقي الحاضر بقوة في كل المنتديات والهيئات والفعاليات المدافعة عن حريات وحقوق المواطن المغربي السياسية والحقوقية والاقتصادية والاجتماعية، وعن هويته الإسلامية وانتمائه العربي.

 ومن المعلوم أنه لا يخفى هدف الجهات المعلومة الذي يستهدف التضييق وترهيب كل من يناضل ضد سياسات المخزن المغربي الداخلية والخارجية المتنكرة لتاريخ الشعب المغربي والدائسة لحقوقه والناهبة لثرواته.

إن الهيئة المغربية اذ تعبر عن تضامنها اللامشروط مع الأستاذ حسن بناجح، تؤكد أن حصار الكلمة الحرة ومصادرة حرية التعبير باختلاق الأكاذيب وتلفيق التهم هو ارتداد إلى سنوات الرصاص وانتكاسة حقوقية وسياسية تستقوي بالكيان الصهيوني والحصانة الأمريكية لتدمير عمق الشعب المغربي وضرب مصالحه الاستراتيجية إقليميا وعربيا، وأن هذه المضايقات لن تزحزح موقف الشرفاء المغاربة من اعتبار التطبيع خيانة لدماء الشهداء ولعقيدة المغاربة وتاريخهم وتهديد لوحدتهم ونسيجهم الاجتماعي.

الهيئة المغربية لنصرة قضايا الأمة

الاثنين 5 شتنبر 2022

طالع أيضا  على خلفية الاعتداء على ممرضة ومتدرب داخل مركز تلقيح.. الممرضون يخوضون إضرابا وطنيا