شاركت ساكنة مدينة الدار البيضاء عشية اليوم الأحد 07 غشت 2022 في وقفة احتجاجية بساحة السراغنة، تنديدا بالعدوان الصهيوني الذي يتواصل في يومه الثالث على قطاع غزة، وتعبيرا عن التضامن الواسع مع الشعب الفلسطيني الصامد في كفاحه ضد الاحتلال وجرائمه التي لا تنتهي.

وحضرت الوقفة شخصيات معروفة بمساندتها للقضية الفلسطينية ومناهضة للتطبيع مع الكيان الغاصب من الجبهة المحلية بالدار البيضاء، فضلا عن حضور مختلف الفئات ومن مختلف الأعمار تعبيرا عن الدعم للأهالي في غزة والمساندة للمقاومة الباسلة في كامل تراب فلسطين وخاصة بقطاع غزة.

الوقفة التي جاءت بدعوة من الجبهة المغربية لدعم فلسطين وضد التطبيع بالدار البيضاء، هتف فيها العشرات من الرجال والنساء والأطفال بشعارات تضامنية مع ساكنة غزة الصامدة في وجه الاعتداء الصهيوني، كما جددت إدانتها لصفقة التطبيع وتخاذل الانظمة العربية الرسمية اتجاه ما يعيشه الشعب الغزي في محنته.

وتزينت ساحة السراغنة بالأعلام الفلسطينية، وبالشارات إلى جانب الشعارات التي أعلن وجددت موقف ساكنة البيضاء ومعها باقي الشعب المغربي من هذه القضية التي تعد قضية الأمة الإسلامية قاطبة، ولا يمكن لأي حدث أو اتفاق شارد هنا أو هناك أن يمس بهذا الموقف النبيل للشعب المغربي أو أن يحرف البوصلة عن القدس والمقدسات الإسلامية مهما أنفقت أموال أو طمست معالم أو جندت صحافة مأجورة.

طالع أيضا  العشر من ذي الحجة.. فضلها، خصائصها، الدروس التربوية المستفادة منها (2/1)