تنظم الجبهة المغربية لدعم فلسطين وضد التطبيع وقفة احتجاجية اليوم الجمعة 15 أبريل 2022 أمام البرلمان على الساعة التاسعة والنصف ليلا، للتنديد “بالهجوم الغادر الذي تعرض له المصلون الفلسطينيون هذا اليوم بالمسجد الأقصى، وبالعدوان الصهيوني المتواصل ضد الشعب الفلسطيني”.

ودعت الجبهة، في نداء عمّمته ظهر اليوم وتوصل موقع الجماعة بنسخة منه، كافة المناضلات والمناضلين إلى المشاركة في الوقفة رفضا وشجبا لما “يرتكبه جيش العدو الصهيوني وعصاباته من تدنيس للأماكن المقدسة ومن جرائم ضد المصلين في باحات المسجد الأقصى”. وكذا من أجل التعبير القوي عن “تضامن الشعب المغربي وكافة قواه المناضلة مع الشعب الفلسطيني في كفاحه التحرري من أجل الأرض واسترجاع كافة حقوقه التاريخية وبناء دولته المستقلة بعاصمتها القدس، ودفاعا عن مقدساته الإسلامية والمسيحية”.

يذكر أن قوات الاحتلال الصهيوني كانت قد أقدمت قوات منذ فجر يومه الجمعة 15 أبريل 2022، على اقتحام المسجد الأقصى المبارك وباحاته بشكل متكرّر، وقامت بتعنيف المقدسيين المرابطين المدافعين عن أولى القبلتين واعتقال المئات منهم، ما خلف أزيد من 150 إصابة و400 معتقل.

طالع أيضا  عبودية القلب (2).. أنواع القلوب السليمة في القرآن