أعلنت الجبهة المغربية لدعم فلسطين وضد التطبيع اعتزامها تنظيم وقفتين احتجاجيتين مركزيتين في العاصمة الرباط يوم غد الأربعاء 30 مارس 2022، بمناسبة يوم الأرض الفلسطيني الأربعاء، الأولى أمام مبنى البرلمان على الساعة السادسة مساء، والثانية أمام مسرح محمد الخامس على الساعة السابعة والنصف مساء.

وفي النداء الذي أصدرته الجبهة عشية يومه الثلاثاء، بمناسبة الذكرى السادسة والأربعين للانتفاضة المجيدة للشعب الفلسطيني في 30 مارس 1976، وتحت شعار “يوم الأرض: نضال مستمر حتى تحرير الأرض وإسقاط التطبيع”، دعت كل الهيآت السياسية والنقابية والجمعوية وكافة المناضلين والمناضلات وعموم المواطنين والمواطنات بمنطقة الرباط سلا تمارة من أجل التعبئة القوية والمشاركة المكثفة في وقفتين احتجاجيتين.

وأوضحت الجبهة أن الوقفة الثانية تأتي ضدا على فضيحة/جريمة استضافة فرقة موسيقية من الكيان الصهيوني أمام مسرح محمد الخامس بالرباط على الساعة السابعة والنصف مساء.

وختمت نداءها بالقول “لنكن كلنا في الموعد ولنقول بصوت واحد: كلنا مع فلسطين مناضلون/ات، وكلنا لتدنيس أرضنا من طرف المجرمين الصهاينة وللتطبيع رافضون/ات”.

وكانت الجبهة المغربية دعت إلى تخليد يوم الأرض الفلسطيني (30 مارس من كل عام) الذي يحل يوم غد الأربعاء، وهو ما قابله العشرات من فروعها والعديد من الهيئات المدنية والحقوقية والشبابية بالاستجابة وإعلانها تنظيم وقفات وأشكال احتجاجية متنوعة محلية في المدن المغربية.

طالع أيضا  مرابطات المسجد الأقصى.. شجاعة وصمود رغم اعتداءات المحتل