انسجاما مع الدعوة الوطنية للجبهة المغربية للدفاع عن فلسطين وضد التطبيع، نظم الفرع المحلي بسيدي بنور يوم الإثنين 24 ماي بحديقة الزرقطوني احتفالا جماهيريا بانتصار المقاومة الفلسطينة في معركتها ضد العدوان الأخير.

ولبت ساكنة سيدي بنور والنواحي نداء الجبهة وحضرت بقوة، وانخطرت في كل فقرات الحفل الذي تنوعت مشاركاته بين لوحات تعبيرية جسدها أطفال وكذا وصلات إنشادية لليافعات والكبار إلى جانب إلقاء قصائد شعرية وأنشطة أخرى تحمل في محتواها رسائل تعبر عن المعانات التي يعيشها إخواننا في غزة أثناء العدوان وصمودهم ومقاومتهم الباسلة في مواجة العدو وانتصارهم التاريخي عليه.

ولم يفت المشاركين فرصة شجب التطبيع ورفضه جملة وتفصيلا، داعين النظام المغربي وكل الأنظمة المطبعة إلى التراجع عنه، وقد لقي البرنامج الاحتفالي تجاوبا كبيرا من الحاضرين الذين تفاعلوا ايجابا مع المشاركات لتختتم بعدها اللجنة المحلية التظاهرة الاحتفالية التضامنية في جو من الحماس والسرور.

طالع أيضا  د. بن مسعود يتحدث عن "خمس صور معبرة من يوم تنصيب جو بايدن"