بلاغ
مراكش في 09 فبراير 2021

في سياق متابعتها لملف تشميع بيت ذ. ادريس الشعاري دون سند قانوني منذ 12 يونيو 2019، وتركه دون حماية وعرضة للتلف والسرقة ومنع أصحابه من الولوج إليه قسرا وتعسفا، عقدت الهيئات السياسية والحقوقية والفعاليات الحقوقية الناشطة محليا، والمساندة لحق صاحب البيت الأسير والمحظور عن مالكه وأفراد أسرته، اجتماعا مساء يوم الثلاثاء 09 فبراير 2021، لتعلن عن تأسيس اللجنة المحلية لمناهضة تشميع البيوت بمراكش وتختار ذ. خالد المهداوي منسقا لها وذة. وفاء الطغرائي نائبة له، وتبقي الباب مفتوحا أمام الجميع للانضمام ومساندة هذا الملف.
وبناء عليه تعلن ما يلي:
– تضامنها المطلق واللامشروط مع صاحب البيت المشمع وأسرته بدون موجب قانوني ولا حكم قضائي.
– شجبها وإدانتها لمثل هذه المقاربات السلطوية والقمعية خارج القانون بما يضرب عرض الحائط كل المواثيق والمعاهدات الدولية والإنسانية التي صادق عليه المغرب.
– استعدادها لتقديم الدعم والمساندة على جميع الأصعدة لملف البيت المشمع حتى رفع الحظر والحيف المفروض عليه.
– دعوتها كافة الهيئات السياسية والحقوقية وجميع الفضلاء لدعم ومؤازرة صاحب الحق في استرداد حقه.

الأربعاء 10 فبراير 2021

طالع أيضا  قطاع التربية والتعليم: نرفض استهداف حقوق نساء ورجال التعليم ونندد بمخططات "التطبيع التربوي" مع الكيان الصهيوني